أضرار الجهل

أضرار الجهل كثيرة ومنها أنه يكثر وقوع المحرمات وانتهاكها ومن أعظم أضرار الجهل القتل وهو الهرج وهذا القتل الواقع الآن بين المسلمين بعضهم البعض دليل على تفرقهم وجهلهم، قال رسول الله ﷺ: [إن من ورائكم أياما يرفع فيها العلم ويكثر فيها الهرج. قالوا: يا رسول الله ما الهرج؟ قال: القتل].

أضرار الجهل
أضرار الجهل

أضرار الجهل بالدين

أضرار الجهل بالدين كثيرة وهو خطر عظيم يقود الناس إلى البدعة والإحداث في الدين والسير على غير هدى.

وهذا مثال على أضرار الجهل وهو أن أناسا من أهل الكوفة خرجوا إلى الجبانة يتعبدون واتخذوا مسجدا وبنوا بنيانا فأتاهم عبدالله بن مسعود فقالوا: مرحبا بك يا أبا عبدالرحمن لقد سرنا أن تزورنا. قال: «ما أتيتكم زائرا ولست بالذي أترك حتى يهدم مسجد الجبان إنكم لأهدى من أصحاب رسول الله ﷺ؟! أرأيتم  لو أن الناس صنعوا كما صنعتم من كان يجاهد العدو ومن كان يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر؟ ومن كان يقيم الحدود؟ ارجعوا فتعلموا ممن هو أعلم منكم وعلموا من أنتم أعلم منهم».

فانظر كيف عزا ابن مسعود رضي الله عنه ما فعلوه إلى الجهل إذ أمرهم بالتعلم فقال: «ارجعوا فتعلموا ممن هو أعلم منكم»، وهذا ما فقهه ترجمان القرآن عبدالله بن عباس رضي الله عنهما أن من أضرار الجهل بالدين أنه يفرق بين الأمة ويوقع بينها الاختلاف.

ومن أضرار الجهل ترؤس الجهلة فقد حذرنا رسول الله ﷺ وأخبر أن ذلك من أشراط الساعة، عن أبي أمية اللخمي: أن النبي ﷺ قال: [إن من أشراط الساعة ثلاثة إحداهن أن يلتمس العلم عند الأصاغر]، والتماس العلم عند الأصاغر لا يكون إلا بترأسهم وتصدرهم للفتيا من جهة، وذهاب العلماء الراسخين أو تنحيتهم من جهة أخرى.

» هل تعلم ما هو تعريف التوحيد ؟

أضرار الجهل على الأمة

ومن أضرار الجهل تصدر الجهلة لقيادة الأمة إذ بذلك تجتلب المحن والفتن على المسلمين، قال رسول الله ﷺ: [سيأتي على الناس سنوات خداعات، يصدق فيها الكاذب ويكذب فيها الصادق، ويؤتمن فيها الخائن ويخون فيها الأمين، وينطق فيها الرويبضة «قيل: وما الرويبضة؟» قال: الرجل التافه يتكلم في أمر العامة].

يقول ابن حجر: إن إسناد الأمر إلى غير أهله إنما يكون عند غلبة الجهل ورفع العلم.

ومن أضرار الجهل على الأمة ما حدث في الفتنة على عثمان رضي الله عنه فالخارجين عليه والمقدمين على قتله كانوا من الأعراب ومن سفهاء الناس وعامتهم وما حدثت الفتنة في الأمة ودبت الفرقة إلا حينما تصدر مثل هؤلاء الجهلة ونتج عن قتل عثمان رضي الله عنه اندلاع الفتن وفشو الفرقة في الأمة الإسلامية.

» هل تعلم كم مرة ذكرت مصر فى القرآن الكريم؟

أضرار الجهل باللغة العربية

من الجهل الذي يؤدي إلى سوء فهم نصوص الشريعة ومن ثم تعدد الآراء وتفرقها هو الجهل باللغة العربية لذا عد تعلم اللغة العربية من العلوم الواجب على المجتهد معرفتها إذ علم اللغة العربية علم لا يحل الاجتهاد في الشريعة إلا بالاجتهاد فيه فالمجتهد بلا بد مضطر إليه.

وكثيرا ما يقع الخطأ والاشتباه في فهم النصوص الشرعية بسبب الجهل بلسان العرب، يقول الإمام الشافعي رحمه الله: «إن القرآن نزل بلسان العرب دون غيره لأنه لا يعلم من إيضاح جمل علم الكتاب أحد جهل سعة لسان العرب وكثرة وجوهه وجماع معانيه وتفرقها ومن علمه انتفت عنه الشبه التي دخلت على من جهل لسانها».

إن جهل أصحاب البدع باللغة العربية جعلهم يقولون بأصولهم الاعتقادية البدعية والتي يفارقون بها جماعة المسلمين ويفرقون الأمة ويخالفون نصوص الكتاب والسنة وليس لهم مستند إلا الجهل والرأي والظن.

فعلى المسلمين ولاة وعامة العناية باللغة العربية حكاية وفهما والحذر مما يحيكه أعداء الدين لصرف المسلمين عن دينهم وكتاب ربهم بصرفهم عن اللغة العربية.

» قد ترغب في معرفة أسرار السعادة الزوجية

الجهل

يعتبر ظهور الجهل وانتشاره من علامات قرب وقوع الساعة ولقد ذم الله تعالى الجهل وحذر منه، ورتب النبي ﷺ ظهور الجهل وكثرته على قلة العلم ورفعه، ولما علم الصحابة رضوان الله عليهم خطورة الجهل حرصوا على تعليم الناس أمور دينهم وعلى تلقين أبنائهم أصول الاعتقاد.

الجهل
الجهل

ذم الجهل

لقد ذم الله تعالى الجهل وحذر منه وبيّن أنه سبب إعراض المعرضين عن دعوة الأنبياء والمرسلين وأن الناس لجهلهم كذبوا بهم يقول تعالى مخبراً عن قول نوح لقومه: ﴿وَيَا قَوْمِ لا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مَالاً إِنْ أَجْرِيَ إِلاَّ عَلَى اللّهِ وَمَآ أَنَاْ بِطَارِدِ الَّذِينَ آمَنُواْ إِنَّهُم مُّلاَقُو رَبِّهِمْ وَلَكِنِّيَ أَرَاكُمْ قَوْمًا تَجْهَلُونَ﴾.

وذكر سبحانه أن الجهل هو الذي دفع قوم لوط لعمل جريمتهم البشعة من اللواط، يقول تعالى: ﴿أَئِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الرِّجَالَ شَهْوَةً مِّن دُونِ النِّسَاء بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ تَجْهَلُونَ﴾.

عواقب الجهل

والجهل أيضا يدفع الناس للشرك بالله قال تعالى عن موسى عليه السلام وقومه: ﴿وَجَاوَزْنَا بِبَنِي إِسْرَآئِيلَ الْبَحْرَ فَأَتَوْاْ عَلَى قَوْمٍ يَعْكُفُونَ عَلَى أَصْنَامٍ لَّهُمْ قَالُواْ يَا مُوسَى اجْعَل لَّنَا إِلَهًا كَمَا لَهُمْ آلِهَةٌ قَالَ إِنَّكُمْ قَوْمٌ تَجْهَلُونَ﴾.

ويعتبر ظهور الجهل وانتشاره من علامات قرب وقوع الساعة، قال رسول الله ﷺ: [إن من أشراط الساعة أن يرفع العلم ويثبت الجهل ويشرب الخمر ويظهر الزنا]، فاعلم أيها الموفق أن النبي ﷺ رتب ظهور الجهل وكثرته على قلة العلم ورفعه.

وبالجهل يكثر وقوع المحرمات وانتهاكها ومن أعظمها القتل وهو الهرج وهذا القتل الواقع الآن بين المسلمين بعضهم البعض دليل على تفرقهم وجهلهم، قال رسول الله ﷺ: [إن من ورائكم أياما يرفع فيها العلم ويكثر فيها الهرج قالوا: يا رسول الله ما الهرج؟ قال: القتل].

خطورة الجهل

لما علم الصحابة رضوان الله عليهم خطورة الجهل على مستوى الفرد وعلى الجماعة حرصوا على تعليم الناس أمور دينهم وعلى تلقين أبنائهم أصول الاعتقاد وتوصيتهم بالتمسك بالسنة، فكان عبدالله بن مسعود رضي الله عنه يوصي الناس بتعلم العلم فيقول: «عليك بالعلم قبل أن يقبض وقبضه أن يذهب أهله أو قال أصحابه». 

» هل تعلم ما هي عوامل النجاح؟

أسباب الجهل

خلا عمر بن الخطاب رضي الله عنه ذات يوم فجعل يحدث نفسه كيف تختلف هذه الأمة ودينها واحد؟ فأرسل إلى ابن عباس رضي الله عنهما فقال: «كيف تختلف هذه ونبيها واحد وقبلتها واحدة؟» فقال ابن عباس: «يا أمير المؤمنين! إنما أنزل علينا القرآن فقرأناه وعلمنا فيما أنزل وأنه سيكون بعدنا أقوام يقرؤون القرآن ولا يدرون فيما نزل فيكون لكل قوم فيه رأي فإذا كان لكل قوم فيه رأي اختلفوا فإذا اختلفوا اقتتلوا»، فزجره عمر وانتهره عليّ، فانصرف ابن عباس ونظر عمر فيما قال فعرفه فأرسل إليه وقال: «أعد عليّ ما قلته» فأعاد عليه فعرف عمر قوله وأعجبه.

وما قاله ابن عباس رضي الله عنهما هو الحق فإنه إذا عرف الرجل فيما نزلت الآية أو السورة عرف مخرجها وتأويلها وما قصد بها فلم يتعد ذلك فيها، وإذا جهل فيما أنزلت احتمل النظر فيها أو جهل فذهب كل إنسان مذهبا لا يذهب إليه الآخر وليس عندهم من الرسوخ في العلم ما يهديهم إلى الصواب أو يقف بهم دون اقتحام حمى المشكلات فلم يكن بد من الأخذ ببادئ الرأي أو التأويل بالترخص الذي لا يغني من الحق شيئا إذ لا دليل عليه من الشريعة فضلوا وأضلوا.

علاج الجهل

لذلك كان على المجتهد المتصدر للتعليم والفتيا العلم بعلوم الشريعة المتضمن العلم بكتاب الله تعالى وما يلحق به من معرفة أحكامه ومعانيه وفرضه وأدبه وإرشاده وإباحته وناسخه ومنسوخه وعامه وخاصه وعليه أيضا العلم بالسنة النبوية دراية ورواية وكذلك عليه العلم بالإجماع والقياس، يقول الإمام الشافعي رحمه الله: «على أن ليس لأحد أبدا أن يقول في شيء حل ولا حرم إلا من جهة العلم وجهة العلم الخبر في الكتاب أو السنة أو الإجماع أو القياس»، فالواجب على العالمين أن لا يقولوا إلا من حيث علموا، وقد تكلم في العلم من لو أمسك عن بعض ما تكلم فيه منه لكان الإمساك أولى به وأقرب من السلامة له إن شاء الله.

أنواع الجهل

والجهل الذي أخبر عنه رسول الله ﷺ أنه سيقع في الأمة وأنه سيكون من أسباب تفرقها هو جهل بأمرين:

• الجهل بعلوم الشريعة.

• الجهل باللغة العربية.

الجهل بعلوم الشريعة

ومن العلم بعلوم الشريعة: العلم بمقاصدها وقواعدها الكلية، ولقد نبه رسول الله ﷺ إلى ذلك وأخبر أن الأمة ستبتلى بمن يدعي العلم وليس له حظ منه إلا حفظ النصوص دون فهم لمعانيها واستيعاب لها أو معرفة بمقاصد الشريعة وقواعدها ومتى صدر – من هذا شأنه – وترأس حدثت الفتنة ووقعت الفرقة.

عن أبي سعيد رضي الله عنه قال: بعث علي رضي الله عنه إلى النبي ﷺ بذهبية فقسمها بين الأربعة الأقرع بن حابس الحنظلي ثم المجاشعي وعيينة بن بدر الفزاري وزيد الطائي ثم أحد بني نبهان وعلقمة بن علاثة العامري ثم أحد بني كلاب فغضبت قريش والأنصار قالوا يعطي صناديد أهل نجد ويدعنا قال: «إنما أتألفهم». فأقبل رجل غائر العينين مشرف الوجنتين ناتئ الجبين كث اللحية محلوق فقال: اتق الله يا محمد. فقال ﷺ: «من يطع الله إذا عصيت؟ أيأمنني الله على أهل الأرض فلا تأمنونني». فسأل رجل قتله – أحسبه خالد بن الوليد – فمنعه فلما ولى قال ﷺ: «إن من ضئضئ هذا أو في عقب هذا قوم يقرؤون القرآن لا يجاوز حناجرهم يمرقون من الدين مروق السهم من الومية يقتلون أهل الإسلام ويدعون أهل الأوثان لئن أنا أدركتهم لأقتلنهم قتل عاد».

ولقد تربى الصحابة رضي الله عنهم على يد النبي محمد ﷺ على تلقي النصوص وفهمها واستيعابها والعمل بها، يقول عبدالله بن عمر رضي الله عنه: «لقد لبثنا برهة من دهر وأحدنا ليؤتى الإيمان قبل القرآن تنزل السورة على محمد ﷺ فنتعلم حلالها وحرامها وأمرها وزاجرها وما ينبغي أن يوقف عنده منها كما يتعلم أحدكم السورة، ولقد رأيت رجالا يؤتى أحدهم القرآن قبل الإيمان يقرأ ما بين فاتحته إلى خاتمته ما يعرف حلاله ولا حرامه ولا أمره ولا زاجره ولا ما ينبغي أن يوقف عنده منه وينثره نثر الدقل»، ومر علي بن أبي طالب على قاص فقال: «أتعرف الناسخ من المنسوخ؟ قال: لا. قال: «هلكت وأهلكت».

دور العلماء في محاربة الجهل

فيجب على العلماء أن يلموا بعلوم الشريعة وأن يجمعوا الأمة بذلك ومتى ما اختل هذا الأمر وتصدر الناس ورأسهم من يدعي العلم وهو في الحقيقة جاهل بشيء مما مضى فهنا تقع الفتنة في الأمة والاختلاف في الدين ويصاب المجتمع المسلم بالفرقة.

ولقد أخبرنا رسول الله ﷺ بوقوع هذا الأمر وحذرنا من ذلك، عن عبد الله بن عمرو بن العاص قال: سمعت رسول الله ﷺ يقول: [إن الله لا يقبض العلم انتزاعا ينتزعه من العباد ولكن يقبض العلم بقبض العلماء حتى إذا لم يبق عالما اتخذ الناس رؤوسا جهالا فسئلوا فأفتوا بغير علم فضلوا وأضلوا].

فاعلم أيها الموفق: أن الاختلاف في بعض القواعد الكلية لا يقع في العاديات الجارية بين المتبحرين في علم الشريعة العاملين بمواردها ومصادرها.

أما الاختلاف المؤدي للفرقة والذي يلقي العداوة بين المسلمين إنما يقع حينما يعتقد الإنسان في نفسه أو يعتقد فيه أنه من أهل العلم والاجتهاد في الدين – ولم يبلغ تلك الدرجة – فيعمل على ذلك ويعد رأيه رأيا وخلافه خلافا ولكن تارة يكون ذلك في جزئي وفرع من الفروع وتارة يكون في كلي وأصل من أصول الدين – كان من الأصول الاعتقادية أو من الأصول العملية – فتراه آخذا ببعض جزئيات الشريعة في هدم لكيانها حتى يصير منها ما ظهر له بادئ رأيه من غير إحاطة بمعانيها ولا رسوخ في فهم مقاصدها وهذا هو المبتدع وعليه نبه الحديث الصحيح.

أضرار الجهل

يقول عمر بن الخطاب رضي الله عنه: «ألا إن الناس لم يزالوا بخير ما أتاهم العلم عن أكابرهم»، وقال: «قد علمت متى صلاح الناس ومتى فسادهم: إذا جاء الفقه من قبل الصغير استعصى عليه الكبير وإذا جاء الفقه من قبل الكبير تابعه الصغير فاهتديا».

وليس المراد هنا صغار السن فقد كان عمر رضي الله عنه يستشير الصغار وكان القراء أهل مشورته كهولا وشبانا، ولكن الجهلة الذين يقولون برأيهم وبغير فقه في الكتاب والسنة فيضلون ويضلون وأهل البدع أصاغر في العلم.

» قد ترغب في معرفة المزيد عن أضرار الجهل

الجهل يجلب الفتنة

إن ترؤس هؤلاء الأصاغر إضاعة للأمانة مؤذن بقرب قيام الساعة، عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله ﷺ: [إذا ضيعت الأمانة فانتظر الساعة. «قال: كيف إضاعتها يا رسول الله؟» قال: إذا أسند الأمر إلى غير أهله فانتظر الساعة].

يقول ابن حجر في الفتح: إن إسناد الأمر إلى غير أهله إنما يكون عند غلبة الجهل ورفع العلم وذلك من جملة الأشراط ومقتضاه أن العلم ما دام قائما ففي الأمر فسحة وكأن المصنف أشار إلى أن العلم إنما يؤخذ عن الأكابر.

الجهل والفتنة على عثمان بن عفان

وما حدثت الفتنة في الأمة ودبت الفرقة إلا حينما تصدر مثل هؤلاء الناس وقادوهم، وهذا ما حدث في الفتنة على عثمان رضي الله عنه وهذا كان وصف الخارجين عليه المقدمين على قتله، فقد  كانوا من الأعراب ومن سفهاء الناس وعامتهم. ولما خرج سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه إلى الخارجين على عثمان – وعثمان رضي الله عنه محصور – فرأى سعد رضي الله عنه رؤساءهم صفق بيديه أحدهما على الأخرى ثم استرجع ثم أظهر الكلام فقال: «والله إن أمرا هؤلاء رؤساؤه لأمر سوء»، وصدق رضي الله عنه، وهل أسوأ من قتل الخليفة الراشد عثمان بن عفان رضي الله عنه وأرضاه والذي نتج عن قتله اندلاع الفتن وفشو الفرقة في الأمة الإسلامية.

» هل تعرف معنى الغيرة في الإسلام؟

جهل أهل البدع

والناظر لأحوال أهل البدع ورؤسائهم المفرقين للأمة شيعا، يجدهم بعيدين عن استيعاب علوم الشريعة جاهلين بفهم معانيها ومعرفة قواعدها ومقاصدها معرضين عن تتبع سنة رسول الله ﷺ وسنة الصحابة رضي الله عنهم وهذا ما أوقعهم في الاختلاف والفرقة.

ويبوب بن عبد البر في (جامع بيان العلم وفضله) بابا فيمن تأول القرآن وتدبره وهو جاهل بالسنة ثم يقول: «أهل البدع أجمع أضربوا عن السنة، وتأولوا الكتاب على غير ما بينت السنة فضلوا وأضلوا نعوذ بالله من الخذلان ونسأله التوفيق والعصمة برحمته».

مناظرة أهل البدع لأهل السنة

ولجهل أهل البدع نجدهم عند مناظرتهم لأهل السنة العالمين بقول الله وقول رسوله ﷺ نجدهم ينقطعون ويحيدون في المناظرة بالمنقول من الكتاب والسنة ويقرون على أنفسهم بذلك وأنهم إنما يجيدون الرأي والنظر والقياس كما فعل بشر المريسي، لما ناظر الإمام عبدالعزيز بن يحيى الكناني في مسألة خلق القرآن التي يدعيها بشر وكانت المناظرة بحضرة الخليفة العباسي «المأمون» أظهر بشر من الجهل بالقرآن والسنة النبوية الشيء الكثير ولما حاد عن المناظرة بنص التنزيل قال: عندي أشياء كثيرة إلا أنه (أي الإمام عبدالعزيز الكناني) يقول بنص التنزيل وأنا أقول بالنظر والقياس فليدع مناظرتي بنص التنزيل وليناظرني بغيره ومن أراد المناظرة فلينظرها في كتاب «الحيدة والاعتذار في الرد على من قال بخلق القرآن».

حال أصحاب البدع

ولا عجب أن يكون هذا حال أصحاب البدع من الجهل بالكتاب والسنة والبعد عن تلقي العلم من السلف الصالح وتصدرهم قبل استيعابهم لما قال الله وقال رسوله ﷺ مع دخول الشبهات إليهم، فهذا واصل بن عطاء اعتزل حلقة الحسن البصري وكون له حلقة يرأسها يعلم فيها الناس رأيه فضل وأضل، وهؤلاء الخوارج الأزارقة فأول من أظهر البدع الزائدة فيهم رجل يقال له: عبد ربه الكبير وهو بائع رمان وعبد ربه الصغير وهو معلم كتاب.

وهذا جهم بن صفوان يُسأل عن رجل طلق امرأته قبل أن يدخل بها فيفتي بأن عليها العدة فيخالف كتاب الله بجهله فقد قال تعالى: ﴿فَمَا لَكُمْ فِي الْمُنَافِقِينَ فِئَتَيْنِ وَاللّهُ أَرْكَسَهُم بِمَا كَسَبُواْ أَتُرِيدُونَ أَن تَهْدُواْ مَنْ أَضَلَّ اللّهُ وَمَن يُضْلِلِ اللّهُ فَلَن تَجِدَ لَهُ سَبِيلاً﴾.

مقولات عن الجهل

عن أبي الدرداء، أنه كان يقول: تعلموا العلم قبل أن يقبض، وقبضه أن يذهب بأصحابه، والعالم والمتعلم شريكان في الخير، وسائر الناس لا خير فيهم، إن أغنى الناس رجل عالم افتقر إلى علمه فنفع من افتقر إليه، وإن استغني عن علمه نفع نفسه بالعلم الذي وضع الله عز وجل عنده، فما لي أرى علماءكم يموتون، وجهالكم لا يتعلمون، ولقد خشيت أن يذهب الأول، ولا يتعلم الآخر، ولو أن العالم طلب العلم لازداد علمًا وما نقص العلم شيئًا، ولو أن الجاهل طلب العلم لوجد العلم قائمًا فما لي أراكم شباعًا من الطعام جياعًا من العلم؟!.

الجهل والعلم

إن من الجهل عدم العمل بالعلم، ولقد ذم الله سبحانه علماء السوء الذين يقولون ما لا يعملون فقال سبحانه وتعالى: ﴿أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنسَوْنَ أَنفُسَكُمْ وَأَنتُمْ تَتْلُونَ الْكِتَابَ أَفَلاَ تَعْقِلُونَ﴾.

لذلك كان الصحابة رضي الله عنهم حريصين على العمل الذي علموه يخافون من السؤال يوم القيامة، يقول أبو الدرداء رضي الله عنه: «إن أخوف ما أخاف إذا وقفت على الحساب أن يقال لي: وقد علمت فماذا عملت فيما علمت؟»، ويوصينا رضي الله عنه فيقول: «لا تكون تقيا حتى تكون عالما ولا تكون بالعلم جميلا حتى تكون به عاملا».

مقولات عن العلم

يقول ابن مسعود رضي الله عنه: «تعلموا، تعلموا، فإذا علمتم فاعملوا».

ويقول الشاطبي: «العلم المعتبر شرعا – أعني الذي مدح الله ورسوله أهله على الإطلاق – هو العلم الباعث على العمل الذي لا يخلي صاحبه جاريا مع هواه كيفما كان، بل هو المقيد لصاحبه بمقتضاه الحامل له على قوانينه طوعا أو كرها».

ثم إن مخالفة عمل العالم لقوله الذي يدعو إليه قد يصد الناس عن دين الله تعالى خاصة إذا كان عمله ظاهرا لهم، ثم إنه قد يوقعهم في الفتنة من حيث هو عالم فيقتدي بعمله الناس قد يتلبس عليهم من عمله ما هو صحيح موافق للحق بما هو باطل فالله المستعان.

إن من الجهل عدم فهم الدليل ووضعه في غير موضعه وهذا نتيجة قصور العلم لذلك وصف رسول الله ﷺ الخوارج بأنهم: [يقرؤون القرآن لا يجاوز حلوقهم].

يقول ابن تيمية: «وكانت البدع الأولى مثل (بدعة الخوارج) إنما هي من سوء فهمهم للقرآن لم يقصدوا معارضته لكن فهموا منه ما لم يدل عليه».

» قد ترغب في قراءة شرح عمدة الأحكام

صور الجهل

› من الجهل المنازعة في المسألة قبل استكمال العلم وإحكامه وجمع حواشيه وأطرافه، فيظن المسلم أنه بقراءته للقرآن قد استكمل العلم فيذهب للمنازعة وإنكار ما يجهله فلقد أنكرت أم يعقوب على عبدالله بن مسعود لعنه للواشمات والمتنمصات والمتفلجات للحسن المغيرات خلق الله، قالت له: ما هذا؟ قال: «ومالي لا ألعن من لعن رسول الله ﷺ في كتاب الله» قالت: لقد قرأت ما بين اللوحين فما وجدته فقال: والله لئن قرأتيه لقد وجدتيه ﴿وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانتَهُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ﴾».

الجهل ببعض العلم

لذلك أرشدنا رسول الله ﷺ إلى ما يفعله المسلم عند الجهل ببعض العلم، عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده قال: لقد جلست أنا وأخي مجلسا ما أحب أن لي به حمر النعم، أقبلت أنا وأخي وإذا مشيخة من صحابة رسول الله ﷺ جلوس عند باب من أبوابه فكرهنا أن نفرق بينهم فجلسنا حجرة إذ ذكروا آية من القرآن فتماروا فيها حتى ارتفعت أصواتهم فخرج رسول الله ﷺ مغضبا قد احمر وجهه يرميهم بالتراب ويقول: [مهلا يا قوم بهذا أهلكت الأمم من قبلكم باختلافهم على أنبيائهم وضربهم الكتب بعضها ببعض إن القرآن لم ينزل يكذب بعضه بعضا بل يصدق بعضه بعضا فما عرفتم منه فاعملوا به وما جهلتم منه فردوه إلى عالمه].

انتبه أيها الموفق لما أرشد إليه رسول الله ﷺ حيث قال: [وما جهلتم منه فردوه إلى عالمه] ولم يقل نازعوا فيه أو اعملوا برأيكم أو ردوا ما جهلتم.

› ومن الجهل أن ينكر الإنسان ما يجهله وما غاب عن علمه خاصة إذا كان مع المخالف فيقع منه التكذيب ببعض الحق ومن الجهل أن يرد بعض الحق الذي يكون مع مخالفه إذا كان مختلطا بالباطل فيؤدي هذا الرد إلى الاختلاف والنزاع.

الجهل بالدين

› ومن الجهل الانشغال والاهتمام بالعلوم الدنيوية التي يتحصل المسلم بها على وظيفة ودخل ويكون انشغاله على حساب تعلمه أمور دينه الأساسية فكثيرا ما نجد من المسلمين من بلغ مراتب عالية في العلوم الدنيوية ولكنه قليل العلم في أمور دينه حتى لا يكاد يفرق بين أركان الصلاة وواجباتها فضلا عن مستحباتها فيكون بذلك لقمة سائغة وبيئة خصبة لتقبل البدع ونشرها إذ لا حصانة لديه من العلم الشرعي الصحيح.

› ومن الجهل تجزئة الشريعة والأخذ ببعض النصوص بدون بعض أو الزعم بالاستغناء بالقرآن الكريم عن السنة النبوية، يقول الشاطبي رحمه الله: «ومدار الغلط في هذا الفصل إنما هو على حرف واحد والجهل بمقاصد الشرع وعدم ضم أطرافه بعضها لبعض، فإن مأخذ الأدلة عند الأئمة الراسخين إنما هو على أن تؤخذ الشريعة كالصورة الواحدة بحسب ما ثبت من كلياتها وجزئياتها المرتبة عليها وعامها المرتب على خاصها … إلى أن قال: فشأن الراسخين تصور الشريعة صورة واحدة يخدم بعضها بعضا كأعضاء الإنسان، وشأن متبعي المتشابهات أخذ دليل ما؛ أي دليل كان عفوا وأخذاً، وإن كان ثم ما يعارضه من كلي أو جزئي فكأن العضو الواحد لا يعطي في مفهوم أحكام الشريعة حكما حقيقيا فمتبعه متبع متشابه ولا يتبعه إلا من في قلبه زيغ كما شهد الله به».

دور ولاة الأمر في محاربة الجهل

لهذا يجب على ولاة الأمر والمربين الحرص على تزويد المناهج الدراسية بالعلوم الشرعية الكفيلة بتزويد المسلم كفايته وحاجته مع تعليمهم العلوم الدنيوية فلا تعارض البتة بين الأمرين.

كلام عن الجهل

يقول بن تيمية: «إذا ميّز العالم بين ما قاله الرسول ﷺ وما لم يقله، فإنه يحتاج أن يفهم مراده ويفقه ما قاله، ويجمع بين الأحاديث ويضم كل شكل إلى شكله، فيجمع بين ما جمع الله بينه ورسوله، ويُفرق بين ما فرق الله بينه ورسوله؛ فهذا هو العلم الذي ينتفع به المسلمون، ويجب تلقيه وقبوله، وبه ساد أئمة المسلمين كالأربعة وغيرهم».

وينبغي للمسلم أن يتنبه إلى مخططات أعداء الدين الموجهة للمسلمين من محاولتهم تجزئة الشريعة والحد من العمل بها وتعطيل بعض أحكامها لإضعاف المجتمع المسلم ومحاولتهم الدائمة لتشكيك الناس في السنة النبوية.

ولقد علم أعداء الدين أهمية العلم الشرعي في بقاء الأمة المسلمة وقوتها وعلموا أيضا خطورة الجهل وكيف أنه أقوى سلاح لتفريق هذه الأمة ومن ثم السيطرة عليها فعمدوا جاهدين إلى نشر الجهل بالدين الإسلامي بين صفوف أبنائه ومحاولة فصل المسلم عن دينه ثم استغلال المسلمين الجهلاء لبث مخططاتهم الاحتلالية ولمد نفوذهم على ثروات المسلمين بل وعقولهم.

صناعة الجهل

ولقد سلكوا وسائل عدة لتحقيق هدفهم من نشر الجهل بين المسلمين منها:

← استفادوا من فترة احتلالهم لبلاد المسلمين بالتدخل في المناهج التعليمية، ومحاولة إحلال المنهج الغربي – كما يدعون – مكان المناهج الإسلامية في البلاد المحتلة.

← عملوا على محاولة استبعاد دراسة القرآن والسنة والتاريخ الإسلامي في البرامج التعليمية العامة.

← العمل على تشويه عقائد المسلمين وإثارة الشكوك والشبهات حولها عبر وسائل التربية والتعليم من جهة وعبر وسائل الإعلام من جهة أخرى وكم خدم المستأجرون والمندسون والمنافقون والجهلاء أعداء الدين في تحقيق أهدافه.

ولم يقتصر أعداء الدين من نشر الجهل بالدين الإسلامي وتعزيز وجوده بل عمدوا أيضا إلى محاولة تجهيل المسلمين بلغة دينهم لغة القرآن الكريم: (اللغة العربية)، ولذلك يشجعون العامية في الإعلام والإعلان نطقا وكتابة.

الجهل باللغة العربية

من الجهل الذي يؤدي إلى سوء فهم نصوص الشريعة ومن ثم تعدد الآراء وتفرقها هو الجهل باللغة العربية.

يقول الإمام ابن عبد البر رحمه الله: «ومما يستعان به على فهم الحديث ما ذكرناه من العون على كتاب الله عز وجل وهو العلم بلسان العرب ومواقع كلامها وسعة لغتها».

وكان عمر بن الخطاب رضي الله عنه يكتب إلى الآفاق أن يتعلموا السنة والفرائض واللحن – يعني النحو – كما يتعلم القرآن.

الجهل بلسان العرب

كم من شبهة دخلت على أهل الفرقة والبدعة لجهلهم بلسان العرب، يقول الإمام الشاطبي: من المآخذ التي تؤخذ على أهل البدع والتي تعد من سماتهم تخرصهم على الكلام في القرآن والسنة العربيين مع العُرُوّ عن علم العربية الذي يفهم به عن الله ورسوله، فيفتاتون على الشريعة بما فهموا ويخالفون الراسخين في العلم وإنما دخلوا في ذلك من جهة تحسين الظن بأنفسهم واعتقادهم أنهم من أهل الاجتهاد والاستنباط، وليس كذلك كما حكي عن بعضهم أنه سئل عن قول الله عز وجل: ﴿رِيحٍ فِيهَا صِرٌّ﴾، فقال: هو هذا الصرصر، يعني صرار الليل.

أمثلة عن الجهل باللغة العربية

ثم ذكر رحمه الله أمثلة كثيرة تبين جهلهم بالعربية ثم قال: فمثل الاستدلالات لا يعبأ بها وتسقط مكالمة أهلها، إذ هو خروج عن طريقة كلام العرب إلى اتباع الهوى فحق ما حكي عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه حيث قال: «إنما هذا القران كلام فضعوه مواضعه ولا تتبعوا به أهواءكم»، أي: فضعوه على مواضع الكلام ولا تخرجوه عن ذلك فإنه خروج عن طريقه المستقيم إلى اتباع الهوى.

وعن الحسن رحمه الله أنه قيل له: أرأيت الرجل يتعلم العربية ليقيم بها لسانه ويقيم بها منطقة؟ قال: نعم! فليتعلمها، فإن الرجل يقرأ بالآية فيعياه توجيهها فيهلك. وعنه أيضا قال: أهلكتكم العجمة تتأولون القرآن على غير تأويله.

ويقول الشاطبي أيضا: ولعلك إذا استقريت أهل البدع المتكلمين أو أكثرهم وجدتهم من أبناء سبايا الأمم ومن ليس له أصالة باللسان العربي، فعما قريب يفهم كتاب الله على غير وجهه.

» هل تعلم ما هو تعريف الأدب؟

جهل بشر المريسي

ولقد أظهر بشر المريسي القائل بخلق القرآن من جهله باللغة العربية ما أظهره عند مناظرته للإمام عبدالعزيز الكناني في أكثر من موضع، كان جهله بالعربية من أسباب قوله بخلق القرآن. حتى قال الإمام عبدالعزيز عنه: وإنما دخل الجهل على بشر ومن قال بقوله لأنهم ليسوا من العرب ولا علم لهم بلغة العرب ومعاني كلامها، فتأول القرآن على لغة العجم التي لا تفقه ما تقول وإنها تتكلم بالشيء كما يجري على لسانها وكل كلامهم ينقض بعضه بعضا، ولا يعتقدون ذلك من أنفسهم ولا يعتقده عليهم غيرهم لكثرة خطئهم ولحنهم وادعائهم لذلك وسمعت عبد الملك بن قريب الأصمعي وقد سأله رجل فقال له: أتدغم الفاء في الباء؟ فتبسم الأصمعي – وقبض على يدي وكان لي إلفاً صديقا – فقال: أما تسمع يا أبا محمد؟ ثم أقبل على السائل وهو متعجب من مسألته فقال: يا هذا أتدغم الفاء في الباء في لغة ماني الساساني، فأما العرب فلا تعرف هذا.

جهل أصحاب البدع

فقد جاء عمرو بن عبيد إلى أبي عمرو بن العلاء فقال: يا أبا عمرو من العجمة أتيت. يا أبا عثمان إن الوعد غير الوعيد إن العرب لا تعد خلفا ولا عارا أن تعد شرا ثم لا تفعله، ترى إن ذاك كرما وفضلا إنما الخلف أن تعد خيرا ثم لا تفعله.

محاربة الجهل

على المسلمين ولاة وعامة العناية باللغة العربية حكاية وفهما والحذر مما يحيكه أعداء الدين من المحاولات الأكيدة التي يعملونها لصرف المسلمين عن دينهم وكتاب ربهم بصرفهم عن اللغة العربية بوسائل شتى ودعاوى كاذبة، منها: أن اللغة العربية صعبة التناول والاستعمال ولا تواكب التقدم الحضاري المادي فأخذوا يدعون إلى إحلال اللهجة المحلية العامية مكانها كما دعوا إلى إحلال اللغة الأجنبية من إنجليزية أو فرنسية أو غيرها مكان اللغة العربية وجعل هذه اللغة الأجنبية هي لغة الدراسة واللغة الرسمية في البلاد كما عملوا إلى الدعوة إلى رسم المصحف بالرسم الإملائي الحديث وترك الرسم العثماني بدعوى التسهيل والتيسير وهدفهم صد المسلمين وتجهيلهم بالقرآن الكريم ولغته.

أهمية اللغة العربية

إن بتنحية اللغة العربية أو إهمالها يتحقق للأعداء هدفان وتضرب الأمة المسلمة بذلك ضربتين هما:

• جهل الناس بدينهم وبفهم كتاب الله تعالى إذ ليس المقصود من نزول القرآن قراءته فقط بل تدبر معانيه والعمل به ولا يكون ذلك إلا لمن يجيد اللغة العربية.

• تمزيق الأمة المسلمة، والقضاء على عامل من عوامل وحدة الأمة وتحقيق جماعتها ألا وهو عامل اللغة، فاللغة لغة القرآن الكريم هي من عوامل جمع المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها فأنى اتجهت إلى قطر إسلامي ولقيت مسلما حييته بتحية الإسلام العربية (السلام عليكم) فرد السلام باللسان العربي، وإن سألته عن حاله أجابك بلسان عربي: الحمد لله؛ تسري بينهم الألفة والمحبة وإن اختلفت ألوانهم وأجناسهم فالذي يجمعهم كتاب ربهم القرآن الكريم الذي نزل بلسان عربي مبين. وبهذه اللغة العربية لغة القرآن ولغة الدين يكتب الفكر وتكتب ثقافة الأمة أجمع فتتوحد الأمة وتستقل عن غيرها وتتبع كتاب ربها لا تتبع غيره.

الغيرة في الاسلام

إن الأمة لا تنبل ولا تكرم ولا تقوى إلا إذا كانت تصون أعراضها من الفساد وتجنبها طريق الرذائل، وليس الأمر يتوقف عند حد النبل والكرم، بل لا يعد الرجل مؤمنا إذا فقد الغيرة على نسائه، ولا تعد الأمة مؤمنة إذا فقدت الغيرة على نسائها، فالإيمان والغيرة صنوان، كلما زاد الإيمان زادت الغيرة، وكلما نقص نقصت، وإذا انعدم انعدمت.

الغيرة في الاسلام
الغيرة في الاسلام

تعريف الغيرة

تعريف الغيرة في الاسلام هي صون العرض عما يشين ويعيب، والدياثة أن يرضى الرجل في أهله الخبث، وإن الرجل لا ينبل ولا يكرم إلا إن كان يغار على عرضه، فيصونه من التهم والمعايب ويقدم نفسه وماله فداء لعرضه من أن يتطاول عليه لسان، أو يلغ فيه إنسان.

كلام عن الغيرة

إن فقدان الغيرة من علامات النفاق، فلا تجد منافقا إلا وهو عادم للغيرة على أعراض الناس بل وعرضه، ولذا فإن المنافقين دوما يحبون أن تشيع الفاحشة في الأمة، فهم يحبون تبرج المرأة وسفورها واختلاطها بالرجال، يحبون انتشار الزنا والخنا، ويدعون إلى ذلك بتزيين طرائقه، وفتح أبوابه، تارة بالتلميح، وتارة بالتصريح إن استطاعوا، قال تعالى: ﴿إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ﴾.

الغيرة القاتلة

تراهم يسعون في هدم الغيرة من قلوب المؤمنين، والدعوة إلى تحرير المرأة من حجابها، وإخراجها من بيتها، وتحريرها من قوامة الرجل عليها، ويدعون إلى اختلاطها بالرجال في التعليم والعمل، لعلمهم أنها إذا نزعت حجابها، وخرجت من بيتها، وتولت القوامة على نفسها، وخالطت الرجال في التعليم والعمل، فإن ذلك يقتل الغيرة في نفوس الأمة، وإذا ماتت الغيرة في الأمة انتشرت الفواحش والآثام والظلم والخداع.

فالغيرة هي الجدار المتين أمام كل رذيلة وفساد، وإن الرجل الذي يغار هو الحصن الذي ترتع فيه محارمة آمنات مطمئنات، بعيدات عن كل اعتداء آثم، وظلم وخداع كل خبيث متستر بالحب والإخلاص، وصدق ربنا حين يقول: ﴿وَاللَّهُ يُرِيدُ أَن يَتُوبَ عَلَيْكُمْ وَيُرِيدُ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الشَّهَوَاتِ أَن تَمِيلُوا مَيْلًا عَظِيمًا﴾.

انظروا إلى الكفرة، والكفر والدياثة صنوان، ولذا قال رسول الله ﷺ: [لايدخل الجنة ديوث]، أي الذي لايغار على عرضه، انظروا كيف لا يغارون على أعراضهم؟ يرضى أحدهم لزوجته أن يستمتع بها أي صاحب أو غير صاحب! لتعلموا أن المرء إذا عدم الغيرة على نسائه فالبهائم خير منه، فإن بعضها تقاتل دون إناثها إذا تعرض لها معتد.

» هل تعلم ما هو تعريف الارهاب؟

حدود الغيرة

ليست الغيرة حد صون العرض من الزنا فحسب، بل صونه كذلك من أن يطلع على محاسنه رجل غريب، أو أن يخلو به، أو أن يحادثه أو أن يمس شيئا من بدنه، فكل رجل مؤمن غيور:

← لا يرضى لنسائه أن يظهر منهن شيئا من المحاسن ولو كان ظفراً.

← ولا يرضى بأن يختلي بهن أحد، لا سائق ولا طبيب ولا ممرض.

← ولا أن يحادثن أحداً إلا لضرورة، من وراء حجاب، دون لين في الكلام أو تكسر.

وإن الغيرة لا تقف عند صون المرء عرضه فحسب، بل:

← تملي عليه أن يصون أعراض الناس، فلا يمد نظره إليها، ويحفظ لسانه ويده وفرجه من الاعتداء عليها.

← وتملي عليه أن لا يرضى أن يعتدى على عرض مسلمة بأي طريقة كان، وهو ينظر أو يسمع، فالغيرة تحمله على نصرة المظلوم والأخذ على يد الظالم، والغيرة تحمله على نصح كل امرأة متبرجة سافرة.

» هل تعلم ما هي خطورة ظهور الجهل؟

الغيرة في الاسلام

فالغيرة إذن هى صون الرجل عرضه وعرض غيره من المؤمنين، من كل أنواع الاعتداء. هذه هي حدود الغيرة، فمن أنقص منها شيئا، فقد نقص من إيمانه بقدر ذلك، فإن تركها جميعا، انخلع من إيمانه جميعا، فإن قضية الغيرة من قضايا الدين الكبار، وقواعده العظام.

لما نزل قول الله تعالى: ﴿وَالَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَأْتُوا بِأَرْبَعَةِ شُهَدَاءَ فَاجْلِدُوهُمْ ثَمَانِينَ جَلْدَةً﴾، قال سعد بن معاذ: يا رسول الله! إن وجدت مع امرأتي رجلا أمهله حتى آتي بأربعة؟! والله لأضربنه بالسيف غير مصفح. فقال النبي ﷺ: [أتعجبون من غيرة سعد؟، لأنا أغير منه، والله أغير مني].

غيرة رسول الله ﷺ

لم يكن سعد أغير من رسول الله ﷺ، الذي تحمل الأذى والمكائد والحصار من أجل إقامة الشرع الذي يكفل للناس كرامتهم، ويضمن لهم العفة والطهر، ويحيي في قلوبهم الغيرة، جاهد بنفسه وأهله وماله، وخرج تاركا أرضه وبلاده، ليقيم دين الغيرة وصون العرض.

وإذا كانت غيرة سعد قد قصرت على زوجته، فإن غيرة رسول الله ﷺ امتدت إلى الأمة جميعها، فرضي أن يعيش حياة الحرمان والزهد والتعب والجهد، من أجل أن ينعم الناس جميعهم، في حياة مليئة بالأمن والطمأنينة على أموالهم وأعراضهم، فقد كان من أعظم ما يهم المرء في ذلك الحين عرضه، من زوج وبنت وأخت وأم، وكم كان يخاف عليهن من السبي والإذلال والفجور، فجاءت دعوة رسول الله ﷺ فحفظت وصانت أعراض الناس، فعاش الناس لايخافون إلا الله، وأمنت النساء خديعة وظلم المجرمين.

» هل تعلم ما هو تعريف الأدب؟

غيرة الله عز وجل

أليس رسول الله ﷺ هو أغير الجميع؟ هذا والله سبحانه أغير من رسول الله ﷺ، ولأجل ذلك حرم الفواحش ما ظهر منها وما بطن، ومن غيرته سبحانه أنه أرسل الرسل وأيدهم لتدعوا الناس إلى دين العفة والطهر والأخلاق الفاضلة، وتوعد من ارتكب شيئا من المنكرات بالعقوبة في الدنيا والآخرة، فقد ورد في السنة النبوية أن رسول الله ﷺ قال: [والله ما من أحد أغير من الله أن يزني عبده أو تزني أمته].

وقال ﷺ: [ما أحد أغير من الله، ومن غيرته حرم الفواحش ما ظهر منها وما بطن]، ولولا غيرة الله على محارم عباده لعاش الناس حياة البهائم، ولربما كانت البهائم أكرم منهم! وإن من غيرته سبحانه أنه أذن لعبده أن يموت دون عرضه، ولو قتل فإنه شهيد، فقال رسول الله ﷺ: [من قتل دون عرضه فهو شهيد].

عمر الغيور وابن أبي سلول الديوث

عن جابر بن عبدالله قال: قال رسول الله ﷺ: [بينما أنا نائم رأيتني في الجنة، فإذا امرأة تتوضأ إلى جانب قصر، فقلت: لمن هذا؟ قال: هذا لعمر، فذكرت غيرته فوليت مدبرا]، فبكى عمر وهو في المجلس، ثم قال: أوعليك يا رسول الله أغار؟

فمن كان يغار فقد اقتفى أثر عمر رضي الله عنه، ومن لم يكن يغار فقد اقتفى أثر المنافق رأس النفاق عبدالله بن أبي بن سلول الذي كان يكره فتياته على البغاء لأجل أضيافه، قال تعالى فيه: ﴿وَلَا تُكْرِهُوا فَتَيَاتِكُمْ عَلَى الْبِغَاءِ إِنْ أَرَدْنَ تَحَصُّنًا لِّتَبْتَغُوا عَرَضَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ۚ وَمَن يُكْرِههُّنَّ فَإِنَّ اللَّهَ مِن بَعْدِ إِكْرَاهِهِنَّ غَفُورٌ رَّحِيمٌ﴾.

غيرة الصحابة الكرام

تقول أسماء: تزوجني الزبير وما له في الأرض من مال ولا مملوك ولا شيء غير ناضح وغير فرسه، فكنت أعلف فرسه، واستقي الماء، وكنت أنقل النوى من أرض الزبير على رأسي، فلقيت رسول الله ﷺ ومعه نفر من الأنصار فدعاني، ثم قال: [إخ، إخ]، ليحملني خلفه، فاستحييت أن أسير مع الرجال، وذكرت الزبير وغيرته، وكان من أغير الناس، فعرف رسول الله ﷺ أني قد استحييت فمضى، فجئت الزبير فأخبرته فقال: والله لحملك النوى كان أشد علي من ركوبك معه، وذلك لأن تبذلها بحمل النوى يوهم خسة النفس ودناءة الهمة وقلة الغيرة في زوجها، ولذا كره ذلك.

ويذكر عن الزبير أيضا أنه تزوج امرأة فكانت تخرج إلى الصلاة في المسجد فيرغب إليها ألا تخرج، فتلح عليه لأجل الصلاة، فخرجت مرة فكمن لها في الطريق فلما مرت قرص عجيزتها، فرجعت من فورها إلى بيتها وهي تسترجع وتستغفر، فامتنعت من الخروج بعد ذلك، فسألها الزبير عن سبب ذلك، فقالت: كنا نخرج يوم كان الناس ناسا، فلما تغيرت قلوبهم تركنا الخروج.

ويذكر عن علي رضي الله عنه أنه كان يغار على فاطمة رضي الله عنها من السواك.

» هل تعلم ما هي أسرار السعادة الزوجية؟

أقوال عن الغيرة

• إن الغيرة تنمو بالرعاية، وتموت بالإهمال والتهاون في الصغائر، وإنه لأمر خطير حقا أن يرضى الرجل لامرأته أن تنظر عورات الرجال.

• وإنه لمن قلة الغيرة أن يجتمع الأب مع بنيه وبناته على فلم هابط يرون تفاصيله التي لا تخفاكم دون حياء أو خجل.

• وإنه لمن قلة الغيرة أن يدع الرجل أهله يحادثن الرجال باعة كانوا أو غير ذلك وهو منزو في بيته أو في سيارته ينتظر فراغهن.

• وإنه لمن قلة الغيرة أن يأذن الرجل لنسائه أن يظهرن الوجه أو اليدين أو القدمين، ولعل بعضهم إلى الغفلة أقرب.

• وإنه من قلة الغيرة أن يأذن الرجل لوليته أن تعمل مع الرجال، مهما كان العمل ساميا.

• وإن من قلة الغيرة أن يأذن لحرمه أن يسافرن بلا محرم، سواء كان لأجل العمل أو النزهة.

وأخيرا هدى الله هذه الأمة، ورزقها الغيرة، وجنبها الحيرة.

عوامل النجاح

عوامل النجاح كثيرة ونحتاجها لكي ترشدنا إلى النجاح في الحياة أو في العمل أو في الدراسة، ولذلك جمعنا لكم أهم عوامل النجاح التي أشاد بها فضيلة الشيخ محمد نبيه في أحد مؤلفاته.

عوامل النجاح
عوامل النجاح

أسباب النجاح

من عوامل النجاح:

← الكيس من دان نفسه وعمل لما بعد الموت، والعاجز من أتبع نفسه هواها وتمنى على الله الأماني.

← أجمل السواعد سواعد العمال، وأحسن الرءوس رءوس المحلقين، وأهنأ النعاس نعاس المتهجدين، وأطهر الدماء دماء الشهداء.

← الذي يقهر نفسه أعظم ممن يفتح مدينة، والذي يقاوم هواه أجل مِمَن يحارب جيشاً.

← كن رجلاً رجله في الثرى وهامة همته في الثريا.

← لا تسقني ماء الحياة بذلةٍ بل فاسقني بالعز كأس الحنظلِ.

نصائح للنجاح

← إن الماء الراكد يأسن، وإن البلبل المحبوس يموت، وإن الليث المقيد يذل.

← ألذ طعامٍ ما كان بعد جوع، وأعذب ماءٍ ما كان بعد ظمأ، وأجمل نجاحٍ ما كان بعد تضحية.

← إن الكتب تلقن الحكمة ولكنها لا تخرج حكماء، والسيف يقتل لكنه بكف الشجاع.

← السباحة لا تتعلم في الدفاتر ولكن في الماء، والرياضة لا تتلقى من الشاشة لكن في الميدان.

← الدنيا تؤخذ غلاباً، وسوق المجد مناهبة، والحياة صراع.

» قد ترغب في قراءة مقولات عن الجهل

عوامل النجاح

← العلياء تُنال بالعزائم، من عنده همةٌ متوقدة، ونفسٌ متوثبة، ونشاطٌ مغوار، وصبرٌ دائم فهو الفريد.

← قيل لأبي مسلم الخرساني: ما لك لا تنام؟ قال: همةٌ عارمة، وعزيمةٌ ماضية، ونفس لا تقبل الضيم.

← أسرع الفرس فركبه الملوك، وتبلد الحمار فركبه العبد، وافترس الأسد فملك الغابة.

← عليك بالمشي والرياضة والنظافة، فإن الناجحين أقوياء أصحاء.

← [بارك الله لأمتي في بكورها] فإذا أردت عملاً فعليك بالصباح فإنه أسعد الأوقات.

إرشادات للنجاح

← لا تقف فإن الملائكة تكتب، والعمر ينصرم، والموت قادم، وكل نفسٍ يخرج لا يعود.

← من زرع (سوف) أنبتت له (لعلَّ) وأطلعت له (بعسى) وأثمرت (بليت) لها طعم الندامة ومذاق الحسرة.

← إذا أصبحت فلا تنتظر المساء، وبادر الفرصة، واحذر البغتة، وإياك والتأجيل والتردد، وإذا عزمت فتوكل على الله.

← الإبداع أن تجيد في تخصصك، وما يناسب مواهبك فـ ﴿قَدْ عَلِمَ كُلُّ أُنَاسٍ مَشْرَبَهُمْ﴾ ، ﴿وَلِكُلٍّ وِجْهَةٌ هُوَ مُوَلِّيهَا﴾.

← لا يضير الناجحين كلام الساقطين فإنه علوٌ ورفعة، كما قال أبو تمام: وإذا أراد الله نشر فضيلةٍ طويت أتاح لها لسان حسودِ.

» قد ترغب في معرفة أسرار السعادة الزوجية

صفات الناجح

← النقد الظالم قوةٌ للناجح، ودعاية مجانية، وإعلانٌ محترمٌ له، وتنويه بفضله: وإذا أتتك مذمتي من ناقصٍ فهي الشهادة لي بأني كاملُ.

← من خلق الناجح التفاؤل، وعدم اليأس، والقدرة على تلافي الأخطاء، والخروج من الأزمات، وتحويل الخسائر إلى أرباح.

← الناجح لا يعيش على هامش الأحداث، ولا يكون صفراً بلا قيمة.

← الناجح منتج يقوم بمشاريع يعجز عنها الخيال، وهكذا شأن عظماء الرجال.

← من كانت همته في شهواته وطلب ملذاته كثر سقطه وبان خلله، وظهر عيبه وعوره.

← من خدم المحابر خدمته المنابر، ومن أدمن النظر في الدفاتر احترمته الأكابر.

مواعظ للنجاح

← القطرة مع القطرة نهر، والجنيه مع الجنيه مال، والورقة مع الورقة كتاب، والساعة مع الساعة عمر.

← أمس مات، واليوم في السباق، وغداً لم يولد؛ فاغتنم لحظتك الراهنة؛ فإنها غنيمة باردة.

← المؤمن لا يخلو من عقلٍ يفكر، ونظرٍ يعبر، ولسانٍ يذكر، وقلبٍ يشكر، وجسدٍ على العمل يصبر.

← الناجح يحترمه أطفال بلده، والفاشل يسخر منه كل الناس حتى ولو اعتذر لهم ملايين المرات.

» قد تهتم لقراءة أقوال في الأدب

حكم للنجاح

← من بكر في طلب العلم بكور الغراب، وصبر صبر الحمار، وعزم عزيمة الليث، واختلس الفرصة اختلاس الذئب، حصل علماً كثيراً.

← الكسلان محروم، والعاطل نادم، ومن صال وجال غلب الرجال.

← استعذ بالله من خسة الهمم، وسفاهة العزائم، وسخف المقاصد، وثخانة الطبع، وبلادة النفوس.

← الناجح يأنف من الرزايا، ولا يتحمل الدنايا، ووقت الراحة له عمل، ووقت العمل له راحة.

← الفراغ مفسدة، والمباحات مشغلة، وأكثر الناس مثبطون، والولد مجبنةٌ محزنةٌ مبخلةٌ.

» قد ترغب في قراءة تعريف الارهاب

أهم عوامل النجاح

← الناجح يرضى عنه ربه بالإيمان، وأهله بالألفة، والناس بالأخلاق، والمجتمع بالنفع.

← إذا غامرت في شرفٍ مرومٍ فلا تقنع بما دون النجومِ.

← ومن تكن العلياء همة نفسه فكل الذي يلقاه فيها محببُ.

← لأستسهلن الصعب أو أدرك المنى فما انقادت الآمال إلا لصابرِ.

← لولا لطائف صنع الله ما نبتت تلك المكارم في لحمٍ ولا عصبِ.

← من يهن يسهل الهوان عليه ما لجرحٍ بميتٍ إيلامُ.

← سر على الدرب فكل من سار على الدرب وصل.

أسرار السعادة الزوجية

أسرار السعادة الزوجية يبحث عنها الكثير من الناس لرغبتهم في معرفة مفاتيح السعادة الزوجية، فالكثير من الأزواج يردد عبارات الحب والحنان في الأيام الأولى من الزواج فقط، ثم تبدأ هذه العبارات بالتلاشي بين رتابة الأيام وروتين الحياة.

أسرار السعادة الزوجية
أسرار السعادة الزوجية

أسرار السعادة الزوجية

أسرار السعادة الزوجية يبحث عنها الكثير من الأزواج وذلك لرغبتهم في عيش حياة سعيدة، لذلك قمنا بجمع هذه النصائح لعلها تساعدكم في عيش حياة سعيدة.

أسس السعادة الزوجية

♦ الصدق والصراحة من الأسس المهمة لبناء السعادة الزوجية، فامنح زوجتك ثقتك وتعامل معها بصراحة تامة.

♦ إن الزوجة تحب دائما أن تفتخر بزوجها فلا تخيب ظنها، وابتعد عن الأنانية والجفاف في معاملتك مع زوجتك، لإعجابها بجدك ونشاطك من أجل إسعادها وإسعاد أطفالك.

♦ إياك أن تثير غيرة زوجتك، بأن تذكِّرها من حين لآخر أنك مقدم على الزواج من أخرى، أو تبدي إعجابك بإحدى النساء، فإن ذلك يجرح قلبها، ويثير في نفسها الوساوس والمخاوف والظنون.

» هل تعلم ما معنى الغيرة في الإسلام؟

نصائح وأسرار السعادة الزوجية

♦ جدد الحب بينك وبين زوجتك وردد دائما كلمة (أحبك)، فكلمة أحبك لها وقع السحر في أذن الزوجة، ويُفضل أن تقولها وأنت تعبر عن حبك بالابتسامة والنظرة الحنونة.

كلمات الغزل بسيطة لن تكلفك أي شيء، لكن تطرب لها زوجتك وتغنيها عن أجمل الهدايا وعن كنوز العالم أجمع.

♦ حاول أن تنسى هموم العمل ومتاعبك عندما تدخل البيت لكي لا تجعل بيتك مكانا لنثر الهموم والمتاعب.

♦ حاول أن لا تنسى أن تجلب لها الهدية المناسبة مشفوعة بكلمات رقيقة ودافئة.

» هل تعلم ما هي عوامل النجاح؟

ملاحظات وأسرار السعادة الزوجية

♦ تأنق لزوجتك وتجمل لها واهتم بنفسك، فالأناقة ليست للمرأة فقط، فمن حق الزوجة أن تراك نظيفا أنيقا.

♦ عدِّل سلوكك من حين لآخر، فليس المطلوب فقط أن تقوم زوجتك بتعديل سلوكها وتستمر أنت متشبثا بما أنت عليه، بل عليك أن تغير من سلوكك وأ تتجنب ما يثير غيظ زوجتك ولو كان مزاحا.

♦ ليست هناك زوجة خالية من العيوب، لكن الرجل الذكي هو الذي يتمتع بمزايا تجعله يحاول التعديل في هذه العيوب وبطريقة غير مباشرة لكي لا يجرح مشاعر زوجته.

» هل تعلم ما هو تعريف الأدب؟

مواعظ وأسرار السعادة الزوجية

♦ لا تسفه آراء زوجتك ولا تحتقرها فهي إنسانة مثلك تحس وتشعر، امتدحها دائما وكن لطيفا معها، واشكرها على كل عمل تقدمه لك.

♦ لا تفرض على زوجتك اهتماماتك الشخصية المتعلقة بثقافتك أو تخصصك واحترم اختصاصها أيضا.

♦ لا تتردد أو تخجل من مساعدة زوجتك في الأعمال المنزلية، وليس ذلك انتقاصا لرجولتك، وإنما من باب الذوق والعطف على الزوجة.

» قد ترغب في معرفة أضرار الجهل

تعريف الارهاب

تعريف الارهاب في المصطلح المعاصر لا يفرق بين المحقق والمبطل، فمقاومة المحتل والرد عليه تسمى إرهابا، والاستسلام له يسمى سلاما وتعاونا، لذلك وجب علينا تعريف الارهاب وشرح معنى الارهاب وأنواعه.

تعريف الارهاب
تعريف الارهاب

تعريف الارهاب

تعريف الارهاب لغة: مصدر مأخوذ من رَهب كعلم يرهب رهبا، وأرهابا بالفتح والكسر، وهو الإخافة والتخويف، أما تعريف الارهاب شرعا: هو شدة الخوف والتخويف الواقع على الفرد أو على الجماعة.

أنواع الارهاب

1- ارهاب مشروع بصريح القرآن في قوله تعالى: (وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ قُوَّةٍ وَمِنْ رِبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ وَآخَرِينَ مِنْ دُونِهِمْ لَا تَعْلَمُونَهُمُ اللَّهُ يَعْلَمُهُمْ وَمَا تُنْفِقُوا مِنْ شَيْءٍ فِي سَبِيلِ اللَّهِ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنْتُمْ لَا تُظْلَمُونَ وَإِنْ جَنَحُوا لِلسَّلْمِ فَاجْنَحْ لَهَا وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ)، فإن إخافة العدو المحارب المعاند والباغي وإرجافه بالعدة والقوة سبيل لكف شره وظلمه.

2- ارهاب غير مشروع، بل هو محرم وممنوع: كتخويف الآمنين وإدخال الرعب والفزع عليهم، سواء كانوا مسلمين أو مستأمنين أو معاهدين أهل ذمة أو غيرهم. فهو على المسلمين حرابة وعلى غيرهم ظلم! وهو محرم بإجماع الملل والشرائع السماوية.

» قد تهتم لقراءة تفسير آيات الأحكام

ورد في السنة النبوية ما رواه الإمام أحمد وغيره بإسناد صحيح عن أبي ذر رضي الله عنه يرفعه إلى النبي ﷺ أنه قال: قال الله عز وجل: (يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرما فلا تظالموا).

وفي صريح القرآن قال الله تعالى: (إِنَّ اللَّهَ لَا يَظْلِمُ النَّاسَ شَيْئًا وَلَكِنَّ النَّاسَ أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ)، وقال تعالى: (لَا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُمْ مِنْ دِيَارِكُمْ أَنْ تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ).

زد على ذلك ما ورد من أدلة شريفة في وجوب الوفاء بالعهد وإيفاء الوعد، وتحريم قتل النفس بغير حق، وتحريم قتل المرأة والوليد والراهب والشيخ الكبير من الكفار.

» هل تعلم ما هو تعريف التوحيد؟

تعريف الارهاب عند مجمع الفقه الإسلامي:

وقد صدر في تعريف الارهاب بيان عن مجمع الفقه الإسلامي في رابطة العالم الإسلامي بمكة في دورته السادسة عشرة، المنعقدة في شوال من عام 1423هـ بمكة المكرمة، حيث حدَّدوا الإرهاب بتحديد سبقوا به جهات عالمية عديدة غالطت في معناه ودلالاته، وجاء في بيانهم أن:

(الارهاب هو العدوان الذي يمارسه أفراد أو جماعات أو دول بغيا على الإنسان في دينه، ودمه، وعقله، وماله، وعرضه، ويشمل صنوف التخويف والأذى والتهديد والقتل بغير حق، وما يتصل بصور الحرابة وإخافة السبيل وقطع الطريق، وكل فعل من أفعال العنف أو التهديد يقع تنفيذا لمشروع إجرامي فردي أو جماعي، ويهدف إلى إلقاء الرعب بين الناس، أو ترويعهم بإيذائهم، أو تعريض حياتهم، أو حريتهم، أو أمنهم، أو أقوالهم للخطر، ومن صنوفه إلحاق الضرر بالبيئة أو بأحد مرافق أو الأملاك العامة أو الخاصة، أو تعريض أحد الموارد الوطنية، أو الطبيعية للخطر).

فكل هذا من صور الفساد في الأرض التي نهى الله – سبحانه وتعالى – المسلمين عنها، قال تعالى: (وَلَا تَبْغِ الْفَسَادَ فِي الْأَرْضِ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ).

» قد ترغب في معرفة أضرار الجهل