أضرار الجهل كثيرة ومنها أنه يكثر وقوع المحرمات وانتهاكها ومن أعظم أضرار الجهل القتل وهو الهرج وهذا القتل الواقع الآن بين المسلمين بعضهم البعض دليل على تفرقهم وجهلهم، قال رسول الله ﷺ: [إن من ورائكم أياما يرفع فيها العلم ويكثر فيها الهرج. قالوا: يا رسول الله ما الهرج؟ قال: القتل].

أضرار الجهل
أضرار الجهل

أضرار الجهل بالدين

أضرار الجهل بالدين كثيرة وهو خطر عظيم يقود الناس إلى البدعة والإحداث في الدين والسير على غير هدى.

وهذا مثال على أضرار الجهل وهو أن أناسا من أهل الكوفة خرجوا إلى الجبانة يتعبدون واتخذوا مسجدا وبنوا بنيانا فأتاهم عبدالله بن مسعود فقالوا: مرحبا بك يا أبا عبدالرحمن لقد سرنا أن تزورنا. قال: «ما أتيتكم زائرا ولست بالذي أترك حتى يهدم مسجد الجبان إنكم لأهدى من أصحاب رسول الله ﷺ؟! أرأيتم  لو أن الناس صنعوا كما صنعتم من كان يجاهد العدو ومن كان يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر؟ ومن كان يقيم الحدود؟ ارجعوا فتعلموا ممن هو أعلم منكم وعلموا من أنتم أعلم منهم».

فانظر كيف عزا ابن مسعود رضي الله عنه ما فعلوه إلى الجهل إذ أمرهم بالتعلم فقال: «ارجعوا فتعلموا ممن هو أعلم منكم»، وهذا ما فقهه ترجمان القرآن عبدالله بن عباس رضي الله عنهما أن من أضرار الجهل بالدين أنه يفرق بين الأمة ويوقع بينها الاختلاف.

ومن أضرار الجهل ترؤس الجهلة فقد حذرنا رسول الله ﷺ وأخبر أن ذلك من أشراط الساعة، عن أبي أمية اللخمي: أن النبي ﷺ قال: [إن من أشراط الساعة ثلاثة إحداهن أن يلتمس العلم عند الأصاغر]، والتماس العلم عند الأصاغر لا يكون إلا بترأسهم وتصدرهم للفتيا من جهة، وذهاب العلماء الراسخين أو تنحيتهم من جهة أخرى.

» هل تعلم ما هو تعريف التوحيد ؟

أضرار الجهل على الأمة

ومن أضرار الجهل تصدر الجهلة لقيادة الأمة إذ بذلك تجتلب المحن والفتن على المسلمين، قال رسول الله ﷺ: [سيأتي على الناس سنوات خداعات، يصدق فيها الكاذب ويكذب فيها الصادق، ويؤتمن فيها الخائن ويخون فيها الأمين، وينطق فيها الرويبضة «قيل: وما الرويبضة؟» قال: الرجل التافه يتكلم في أمر العامة].

يقول ابن حجر: إن إسناد الأمر إلى غير أهله إنما يكون عند غلبة الجهل ورفع العلم.

ومن أضرار الجهل على الأمة ما حدث في الفتنة على عثمان رضي الله عنه فالخارجين عليه والمقدمين على قتله كانوا من الأعراب ومن سفهاء الناس وعامتهم وما حدثت الفتنة في الأمة ودبت الفرقة إلا حينما تصدر مثل هؤلاء الجهلة ونتج عن قتل عثمان رضي الله عنه اندلاع الفتن وفشو الفرقة في الأمة الإسلامية.

» هل تعلم كم مرة ذكرت مصر فى القرآن الكريم؟

أضرار الجهل باللغة العربية

من الجهل الذي يؤدي إلى سوء فهم نصوص الشريعة ومن ثم تعدد الآراء وتفرقها هو الجهل باللغة العربية لذا عد تعلم اللغة العربية من العلوم الواجب على المجتهد معرفتها إذ علم اللغة العربية علم لا يحل الاجتهاد في الشريعة إلا بالاجتهاد فيه فالمجتهد بلا بد مضطر إليه.

وكثيرا ما يقع الخطأ والاشتباه في فهم النصوص الشرعية بسبب الجهل بلسان العرب، يقول الإمام الشافعي رحمه الله: «إن القرآن نزل بلسان العرب دون غيره لأنه لا يعلم من إيضاح جمل علم الكتاب أحد جهل سعة لسان العرب وكثرة وجوهه وجماع معانيه وتفرقها ومن علمه انتفت عنه الشبه التي دخلت على من جهل لسانها».

إن جهل أصحاب البدع باللغة العربية جعلهم يقولون بأصولهم الاعتقادية البدعية والتي يفارقون بها جماعة المسلمين ويفرقون الأمة ويخالفون نصوص الكتاب والسنة وليس لهم مستند إلا الجهل والرأي والظن.

فعلى المسلمين ولاة وعامة العناية باللغة العربية حكاية وفهما والحذر مما يحيكه أعداء الدين لصرف المسلمين عن دينهم وكتاب ربهم بصرفهم عن اللغة العربية.

» قد ترغب في معرفة أسرار السعادة الزوجية

التصنيفات: مقالات قصيرة

التعليقات